ما الفرق بين حروق وتسمم الشمس؟.. تعرف على الأعراض



قد تتعرض لحروق الشمس أثناء الصيف وفى المصايف، وتعتبر حروق الشمس هى رد فعل التهابى على أضرار الأشعة فوق البنفسجية فى الطبقات الخارجية من الجلد، ويحدث ذلك عندما تتعرض بشرتك للكثير من الأشعة فوق البنفسجية دون حماية مناسبة من واقى الشمس والملابس.


كما تضيف الأكاديمية الأمريكية للأمراض الجلدية (AAD)، ربما تعلم بالفعل أن أفضل طريقة للحفاظ على بشرتك شابة وصحية هى البقاء بعيدًا عن الشمس خلال ساعات الذروة (من 10 صباحًا إلى 4 مساءً) واستخدام واقى من الشمس وملابس واقية عند الخروج، وفقا لما نشره موقع everydayhealth.


وتقول أليسون آرثر، طبيبة الأمراض الجلدية المعتمدة من مجلس الإدارة فى مركز Sand Lake Dermatology فى أورلاندو، فلوريدا، إن الأسباب الأكثر شيوعًا التى يصاب بها المرضى بحروق الشمس هى أنهم نسوا إعادة وضع واقى الشمس أو أنهم ينتظرون وقتًا طويلاً لإعادة تطبيقه، ويقول الدكتور آرثر: “من المفترض أن يتم وضع الواقى من الشمس كل ساعتين على الأقل، أو قبل ذلك حال السباحة أو التعرق بغزارة”.


ويتعرض الأشخاص الذين يقضون إجازة على الشاطئ الاستوائى لخطر متزايد للإصابة بحروق الشمس لأن هذه الوجهات تميل إلى أن تكون أقرب إلى خط الاستواء، حيث تكون أشعة الشمس هى الأقوى.


ويمكن أن تزيد الرحلة إلى الشاطئ أيضًا من خطر الإصابة بحروق الشمس فى الصيف لأن كل من الرمال والماء يعكسان الشمس إليك، وفقًا لوكالة حماية البيئة الأمريكية، ما يزيد من حمل الأشعة فوق البنفسجية.  


 


كيفية تخفيف حروق الشمس وتعزيز الشفاء


1. ابتعد عن الشمس


تقول AAD إن الخطوة الأولى في علاج حروق الشمس هي الابتعاد عن الشمس (ويفضل الانتقال إلى الداخل إلى تكييف الهواء)، وتأكد من تغطية الحرق بالكامل بملابس واقية خفيفة الوزن أو قبعة كلما خرجت، وابحث عن الظل كثيرًا حتى يشفى حروق الشمس تمامًا.


 


2.الحصول على دش بارد


إذا كان الألم والحرارة الناتجة عن حروق الشمس تجعلك غير مرتاح، فإن الاستحمام بالماء البارد أو وضع كمادات باردة (مثل منشفة مبللة) على المناطق المصابة قد يوفر بعض الراحة، وفقًا لـ AAD، وبعد شطف قصير، جفف برفق واترك بشرتك رطبة قليلاً.


 


3. حافظ على ترطيب بشرتك


جلدك أكثر عرضة للمهيجات المحتملة فى الوقت الحالى، لذا التزم بالبلسم الخالى من العطور والخالى من المواد الكيميائية.


 


4. استخدام مسكنات الآلام لتقليل الالتهاب


تناول الأدوية غير الستيرويدية المضادة للالتهابات، إذا لزم الأمر، ويمكن أن تساعد مسكنات الألم في تقليل التورم والاحمرار المرتبطين بحروق الشمس.


 


5. الحفاظ على رطوبة الجسم


عندما تكون فى الشمس لفترات طويلة من الوقت، فمن السهل أن تتعرض للحرارة الزائدة والجفاف – بالإضافة إلى ذلك فإن حروق الشمس ستسحب السوائل فى جسمك نحو سطح الجلد، ما يعرضك لخطر أكبر من الجفاف، ولمواجهة هذا الخطر اشرب الكثير من الماء والسوائل للمساعدة في الحفاظ على رطوبتك.


 


6. مقاومة الرغبة فى التقشير


بعد أيام قليلة من حروق الشمس قد تبدأ بشرتك فى التقشر، وهى علامة على أن جسمك يتعافى ويزيل الخلايا التالفة، وفقًا لمؤسسة سرطان الجلد، لكنهم يضيفون، لا تقشر نفسك أبدًا؛ اتركه ينطلق بشكل طبيعى، واعلم أنه سيتوقف عن التقشير من تلقاء نفسه بمجرد أن يشفى حروق الشمس، وكن لطيفًا مع بشرتك أثناء التعافى، وتجنب أى عوامل تقشير قاسية أو اللوفة خلال هذا الوقت.



Source link

About Author

Leave a Reply

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *