هشاشة العظام مرض مزمن يتسبب فى ضعف العظام وزيادة تعرضها للكسر، ولا يمكن السيطرة على بعض العوامل التى تزيد من خطر الإصابة بهشاشة العظام مثل العمر والتاريخ المرضى للعائلة، لكن هناك العديد من الأشياء التى يمكنك القيام بها للمساعدة فى منع هشاشة العظام، ومنها على سبيل المثال، الأشخاص الذين يجلسون كثيرًا ولا يمارسون نشاطًا بدنيًا يكونون أكثر عرضة للإصابة بهشاشة العظام، لكن يمكن أن يساعدك البقاء نشيطًا أو اتباع نظام تمرين بسيط أو زيادة مستوى نشاطك فى تقليل خطر الإصابة بهشاشة العظام، وذلك وفقا لما نشره موقع healthline.


ويعتبر مرض هشاشة العظام مرضًا صامتًا غير مرئى، لكنه السبب الرئيسي لكسور العظام لدى النساء بعد سن اليأس وكبار السن من الرجال، وتشمل مواقع الكسور الأكثر شيوعًا الورك والمعصم والفقرات الشوكية، وغالبًا ما تحدث الكسور بسبب السقوط، لكن في الأشخاص المصابين بهشاشة العظام، يمكن أن تصبح العظام ضعيفة لدرجة أنه حتى التعثرات الطفيفة يمكن أن تؤدي إلى كسور، ويمكن أن يتسبب ترقق العظام أيضًا في كسر العظام بسبب السعال أو الانحناء أو غيره من أشكال الضغط الطفيف، ويمكن أن تنكسر العظام تلقائيًا دون سبب معروف.


 


وهناك عوامل خطر للإصابة بهشاشة العظام يمكن السيطرة عليها وتشمل:


 


– النظام الغذائى


يمكن أن تزيد العادات الغذائية من خطر الإصابة بهشاشة العظام، وهذا عامل خطر يمكن إدارته، ويمكن أن يساهم النظام الغذائي الذي لا يحتوي على ما يكفي من الكالسيوم وفيتامين د في ضعف العظام.


– يساعد الكالسيوم في بناء العظام ، وفيتامين د يساعد في الحفاظ على قوة العظام وصحتها.


– تحتوي منتجات الألبان على نسبة عالية من الكالسيوم ، وبعض منتجات الألبان تحتوي على نسبة عالية من الكالسيوم. يمكنك أيضًا الحصول على الكالسيوم من المكملات الغذائية، ومع ذلك يوصى الخبراء بالحصول على أكبر قدر ممكن من الكالسيوم من الطعام أولاً.


– يتوفر فيتامين د بشكل طبيعي في الأسماك الدهنية، مثل السلمون والتونة، ويضاف إلى الحليب وحليب الصويا وبعض الحبوب، كما أن بشرتك تصنع فيتامين د من أشعة الشمس، لكن نظرًا لخطر الإصابة بسرطان الجلد، يوصى بالحصول على فيتامين د من مصادر أخرى.


– يستخدم الناس أيضًا المكملات الغذائية لتلبية متطلباتهم من فيتامين (د) ولكن يجب أن يكونوا حذرين من أنهم لا يحصلون على الكثير لأن العديد من المكملات الأخرى تحتوي على هذا الفيتامين.


– تحتوي الفواكه والخضروات على فيتامينات ومعادن ، مثل البوتاسيوم وفيتامين C التي يمكن أن تساعد في الحفاظ على قوة العظام.


– يمكن أن يؤثر نقص الأطعمة التي تحتوي على هذه العناصر الغذائية سلبًا على كثافة العظام ويؤدي إلى تدهور الصحة بشكل عام، و قد يصاب الأشخاص المصابون بفقدان الشهية العصبي بهشاشة العظام بسبب نظامهم الغذائي المقيد بشدة ونقص تناول المغذيات.


 


– ممارسة الرياضة


يمكن أن يؤدى نمط الحياة غير النشط إلى زيادة خطر الإصابة بهشاشة العظام، ويمكن أن تساعد التمارين عالية التأثير فى بناء كتلة العظام والحفاظ عليها.



Source link

About Author

Leave a Reply

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *