لماذا يوصف “الفوليك” للسيدات الحوامل.. الطبيب يجيب


المزيد من المشاركات

الجمعة 21 محرم 1444 هـ – الجمعة 19 أغسطس 2022 م      12:41:35 PM


محمد داوود- جدة:


أجابت عن هذا التساؤل استشارية النساء والولادة الدكتورة أميمة محمد، قائلة: إنه خلال فترة الحمل يتم وصف الفوليك أسيد للسيدات الحوامل ، وهو عبارة عن سواء من منتجاته الطبيعية أو كمكمل غذائي، إذ تنعكس فوائده على الأم وجنينها، من خلال تحفيز عملية تكوين الخلايا الحمراء، إنتاج الإشارات الكيميائية في الجهاز العصبي ، منع العيوب الخلقية ، صنع الحمض النووي، فيما يؤدي نقص حمض الفوليك إلى فقر الدم عند الحامل ولمشاكل خلقية بخصوص تطور نمو الجنين.


 


وتابعت في تصريحات خاصة لـ”الطبيب”: الفوليك اسيد عبارة عن فيتامين بي معقد ويطلق عليه ايضا فيتامين ( B9 )، ويستعمله الجسم لانتاج خلايا الدم الحمراء وتكمن أهمية هذه الفيتامينات المعقدة بشكل عام لتأييض البروتين والدهون بشكل صحيح كما أنها عنصر أساسي للحفاظ على عملية الهضم والخلايا العصبية والجلد والشعر والعضلات وغيرها من المناطق الهامة في الجسم ويعد عنصرا أساسيا لتحسين المزاج والنوم والشهية.


 


كما أنه يساعد في حماية السيدة من سرطان الرحم ، كذلك يساعد على توزيع الحديد بشكل سليم في الجسم ، ومشكلته أنه قابل للذوبان في الماء ويتم فقدانه باستمرار اثناء اعداد الطعام وعن طريق البول ، ولذلك لابد من اعادته للجسم بشكل دائم ، ويجب أن يحصل الجسم على هذا الفيتامين بفترات النمو السريع وعلى مراحل العمر المختلفة مثل مرحلة الطفولة والمراهقة وخلال مرحلة ما قبل الحمل وكذلك خلال الثلاثة شهور الأولى من الحمل وبفترة الرضاعة.


 


وأضافت أن هناك مصادر غذائية للفوليك منها الحبوب الكاملة ، الخضراوات ذات الأوراق الخضراء الداكنة، مثل: السبانخ. البقوليات ، المكسرات ، البطاطس دون تقشيرها ، الفواكه المتنوعة، مثل: البرتقال والشمام ، إذ يجب على الحامل الحصول على 400 ميكروجرام يومياً ، وقد تزداد حاجة الجرعة في حال إصابة الحامل بسكري الحمل لا سمح الله ، أو أن تكون قد وضعت جنيناً مشوهاً من قبل، وفي حال سمنة الحامل الملحوظة، وفي حال إصابة الحامل بمشكلة في الأنبوب العصبي، وفي حال وجود تشوهات خلقية عند أقارب الزوجين، أو عند تناول الحامل دواء يعالج الأمراض العصبية.


 


وأكدت د.أميمة أنه قد يتم وصف الفوليك عند تخطيط السيدة للحمل قبل شهر من التخطيط ، وذلك بسبب أن الأنبوب العصبي للطفل يتطور في الأسابيع الأولى من الحمل، وغالباً قبل معرفة معظم السيدات بأنهن حوامل ، ولهذا السبب من المهم تناول حمض الفوليك في حالة التخطيط لإنجاب طفل ، فقد يوصي الأطباء جميع النساء بتناول مكملات من حمض الفوليك، لأن العديد من حالات الحمل تكون غير مخططة ، كما أن وجود مستوى جيد من حمض الفوليك في مجرى الدم عند الحمل يقلل بصورة كبيرة من خطر إصابة الطفل بمشاكل في الأنابيب العصبية مثل شلل الحبل الشوكي.

رابط المصدر








Source link

About Author

Leave a Reply

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *