يعد ارتفاع ضغط الدم أحد الأسباب الرئيسية للوفيات المبكرة فى العالم، ويسمى بـ”القاتل الصامت”، حيث يمكن أن يظل ارتفاع ضغط الدم فى صمت لسنوات دون ظهور أى أعراض، ويعد ضغط الدم غير المنضبط أحد عوامل الخطر الرئيسية لأمراض القلب والأوعية الدموية مثل النوبات القلبية والسكتة الدماغية، فى هذا التقرير نتعرف على الأسباب التى تجعل الأشخاص الذين يتمتعون بصحة جيدة يعانون من ارتفاع ضغط الدم، بحسب موقع “تايمز أوف إنديا”.


 


لماذا يسمى ارتفاع ضغط الدم بـ”القاتل الصامت”


قال الدكتور أنكور فاتاربيكار، مدير مختبر كاث وأخصائى القلب التداخلى بمستشفى سيمبيوسيس فى الهند، “وجد باحثو جامعة ستانفورد الأمريكية أن ثلث الرياضيين في المدارس الثانوية والكليات والمحترفين الذين تم فحصهم من قبل فى عيادة أمراض القلب الرياضية في ستانفورد، يعانون من ارتفاع ضغط الدم”.


وتابع “يصاب بعض الأشخاص بالصداع عندما يرتفع ضغط الدم لديهم إلى منطقة خطرة، لكن فى حالات أخرى، يمكن أن يستمر ارتفاع ضغط الدم دون أن يتم اكتشافه حتى يتسبب فى نوبة قلبية قاتلة”.


وغالبًا ما لا يتم تشخيص ارتفاع ضغط الدم لدى الأشخاص الذين هم في العادة من الشباب، ولا يخضعون لفحوصات صحية سنوية ثم يذهب هؤلاء المرضى إلى المستشفى وهم يعانون من صعوبات في التنفس أو ارتفاع ضغط الدم أو ارتفاع ضغط الدم المتسارع أو أمراض القلب”.


 


لماذا يعانى الأشخاص الأصحاء من ارتفاع ضغط الدم؟


هناك الكثير من العوامل التى تلعب دورًا عندما يتعلق الأمر بارتفاع ضغط الدم، على سبيل المثال العوامل الوراثية وتكوين الجسم والنظام الغذائي.


وهناك دائمًا عوامل متعددة لا يمكن منع بعض هذه الأسباب، مثل الوراثة والعمر وغالبًا ما ينتشر ارتفاع ضغط الدم في العائلات.


لا يوجد شيء يمكننا القيام به لتغيير جيناتنا، كما لا يمكننا إيقاف الشيخوخة مع التقدم في السن، تأتي زيادة عامة في ضغط الدم الانقباضي (الرقم الأعلى) وفي خطر الإصابة بأمراض القلب.


 


 


الفحوصات المنتظمة


يوصي الأطباء بمراقبة ضغط الدم والسكر للجميع مع فحوصات تخطيط القلب “الإيكو”، صورة الدم الكاملةCBC ، ملف الدهون ، السكر في الدم ، البول الروتيني وفحص العين.


يُنصح بإجراء اختبارات فحص القلب مرة واحدة فى السنة أو مرة كل سنتين بعد سن الأربعين فى عموم السكان أو بعد سن الثلاثين لدى السكان المعرضين لخطر كبير.


يظهر عدد قليل جدًا من الأشخاص المصابين بارتفاع ضغط الدم علامات مثل الصداع وضيق التنفس أو نزيف الأنف، لكن هذه الأعراض ليست محددة وعادة ما تحدث فقط عندما يصل ضغط الدم إلى مستويات حادة.


يمكن أن يؤدى تناول الكثير من الصوديوم فى النظام الغذائى إلى ارتفاع ضغط الدم وأمراض القلب والسكتة الدماغية، ويمكن أن يتسبب أيضًا فى فقد الكالسيوم، وقد يتم سحب بعضها من العظام.


ويمكن أن يؤدى تناول الملح المفرط إلى ارتفاع ضغط الدم، ما يؤدى إلى تصلب الأوعية الدموية وتضييقها.



Source link

About Author

Leave a Reply

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *