تتعرض نسبة كبيرة من النساء خلال فترة الحمل للإصابة بالأنيميا، أي نقص في نسبة الحديد بالجسم، والسبب في هذه المشكلة هو سوء التغذية التي لديها تأثير سلبي علي صحة الحامل.


 


أوضح التقرير المنشور عبر موقع “webmed”، أن تعرض الحامل لنقص في نسبة الحديد والهيموجلوبين الذي يعمل علي ارسال الأكسجين إلي جميع أنسجة الجسم والخلايا، له العديد من الأضرار التي تحل علي الصحة العامة، خاصة خلال فترة الحمل.


 


فتعرض الحامل للإصابة بالأنيميا يعرضها للكثير من المضاعفات الصحية، التي تشكل خطرًا كبيرة علي الصحة العامة، وعلي أيضًا علي صحة الجنين، ولذا فيجب علاج الأنيما عن طريق التغذية الجيدة وأخذ علاجات غنية بالحديد. 


 


وأوضح التقرير، أن إصابة الحامل بالأنيميا يعرضها للكثير من المضاعفات خلال فترة الحمل، ومنها زيادة فرص ترضها للولادة المبكرة، أو التعرض لانفجار كيس الجنين، أو النزيف عند الولادة، ولذا يجب علاج هذا الأمر.


 


كما أشار التقرير، أن الأنيميا لها تأثير على الجنين بعد الولادة،ومنها زيادة فرص الإصابة بفقر الدم، نقص المناعة وهذا الأمر قد يزيد من فرص تعرض الجنين للعدوي بشكل متكرر، كما يتسبب في تعرض الطفل لضعف شديد في التركيز، تأخر النمو. 


 


وقدم التقرير أبرز وأهم النصائح لعلاج الأنيميا عند النساء خلال فترة الحمل، ومنها: 

 


-أخذ أقراص الحديد والذي يحدد الكمية الطبيب المعالج.


-الاهتمام بالطعام الصحي الغني بالحديد كالبنجر، والسبانخ، والعسل الأسود.


 



Source link

About Author

Leave a Reply

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *