إدمان تصفح الهاتف مشكلة شائعة تواجه الكثير من الناس، والطلبة بشكل خاص يواجهون هذه المشكلة التي تجعلهم لا يستطيعون التركيز في المذاكرة، ومع اقتراب امتحانات نصف العام قد يجد الطالب نفسه يتصفح الإنترنت ومواقع التواصل الاجتماعى وإشعارات الفيسبوك والماسنجر والواتس اب وغيرها فيضيع وقته ولا يستطيع الاستذكار جيداً، لذا في هذا التقرير نقدم نصائح للطلبة للتغلب على مشكلة إدمان تصفح الإنترنت في فترة امتحانات نصف العام.


ما هو إدمان الهاتف؟


وبحسب موقع ” psychcentral” غالبًا ما تُستخدم كلمة “الإدمان” لوصف أي سلوك متهور ومفرط ويؤثر على حياة الشخص اليومية.


أعراض إدمان الهواتف الذكية


-عدم القدرة المتكررة على مقاومة الرغبة في استخدام هاتفك الذكي


-القلق أو العصبية بعد فترة من عدم استخدام هاتفك الذكي


-استخدام هاتفك الذكي لفترة أطول


-الرغبة المستمرة أو المحاولات الفاشلة في الإقلاع عن استخدام هاتفك الذكي أو تقليله


-قضاء وقت طويل في استخدام الهاتف الذكي على الرغم من المشاكل الجسدية أو العقلية الناتجة عنه


نصائح لتقليل استخدام هاتفك المحمول في فترة الامتحانات


وضع الحدود بمساعدة هاتفك


إذا كنت قلقًا بشأن مقدار الوقت الذي تقضيه على هاتفك أثناء فترة الامتحانات، خاصة إذا كنت مضطراً لاستخدامه في المذاكرة، لذا من الجيد وضع حدود، حيث يوجد بعض التطبيقات التي تقوم بتتبع وقت استخدام الهاتف يمكنك استخدام إعدادات هاتفك لإنشاء مؤقتات للتطبيقات حتى تتلقى تنبيهًا إذا تجاوزت الحد اليومي.


تحديد المحفزات الخاصة بك


في دراسة جديدة أبلغ الباحثون عن عوامل مختلفة قد تؤدي إلى الإفراط في استخدام الهاتف المحمول لدى طلاب الجامعات، بما في ذلك:


-الرغبة في التواصل الاجتماعي


-تعزيز الصفات التي تجعل استخدام الهاتف جذابًا، مثل الأصوات الجذابة والرسومات


– فحص هاتفك لتجنب المواقف المحرجة


قد يكون من المفيد تحديد محفزاتك وأي مخاوف كامنة قد تدفعك إلى الاستخدام المفرط للهاتف المحمول.


ضع هاتفك بعيدًا في الليل


ثبت أن استخدام الهواتف الذكية في وقت النوم له تأثير ضار على جودة النوم.


بدلًا من شحن هاتفك على منضدتك، يمكنك محاولة وضعه في غرفة مختلفة لشحنه طوال الليل.


تقليل الإشعارات


غالبًا ما تتعلق إدارة السلوك الإدماني بالحد من الأشياء التي تجعلك تعود للشئ الذى تدمنه، ولا يوجد شيء أفضل من صوت الإشعارات الواردة لإغرائك بالعودة إلى هاتفك.


قد لا تدرك حتى عدد التنبيهات التي تتلقاها خلال اليوم حتى تجلس وتقوم بتقييمها.


حاول استخدام وظيفة عدم الإزعاج في هاتفك خلال ساعات معينة، أو قم بإيقاف تشغيل الإشعارات لجميع التطبيقات باستثناء التطبيقات الأكثر استخدامًا.



Source link

About Author