فوائد الصخور


الصخور

تعتبر الصخور من الأجزاء الرئيسية في القشرة الأرضية، ومن مكونات الطبيعة فوق سطح الأرض، وتدخل في تركيبة هذه الصخور مجموعة من المعادن المتواجدة في الطبيعة، وتتفاوت أنواع الصخور فيما بينها من حيث المعادن الداخلة في تكوينها، وبشكل أدق يمكن تعريف الصخور بأنّها رمال تعرّضت لعوامل طبيعية كمياه الأمطار والأمواج والبراكين فأدّت لترسبّها وتكدّسها فوق بعضها البعض، كما يلعب عامل الزمن دوراً مهمّاً في تشكيلها أيضاً.

 

أنواع الصخور

تصنّف الصخور الموجودة في الطبيعة إلى ثلاثة تصنيفات، وهي:

  • الصخور النارية (Igneous rocks): تبدأ قصة حياة الصخور النارية بالتزامن مع انطلاق الحمم البركانية من فوهات البراكين الثائرة، وتصنّف إلى نوعين وهما الصخور البلوتونية والبركانية، حيث تتكون الصخور البلوتونية بعد بدء درجات حرارة الحمم البركانية بالانخفاض وتبلورها بشكل بطيء داخل القشرة الأرضية، أما فيما يتعلق بالصخور البركانية فهي تتكون فور وصول الحمم البركانية إلى سطح الأرض، ويحتاج النوع الأول إلى آلاف السنين حتى يتكون بينما تحتاج الصخور البركانية إلى عدة أيام وأسابيع فقط كالجرانيت.
  • الصخور الرسوبية (Sedimentary rocks): تنشأ الصخور الرسوبية نتيجة تعرّضها لعوامل التعرية فوق سطح الغلاف الصخري، وتبدأ نشأتها تحت تأثير عوامل التعرية على المواد الكلاستية أو العضويّة أو الكيميائيّة والرمال؛ حيث تنقل الرياح والمياه الصخور لتترسّب ضمن طبقات إلى أن تتلاحم بشكل طبيعي مع بعضها البعض على شكل جزيئات، ومنها ما هو حجر رملي وجيري وغيرها.
  • الصخور المتحولة (Metamorphic rocks): تنشأ الصخور المتحولة نتيجة تعرّض صخور قديمة النشأة سواء كانت رسوبيّة أم ناريّة لدرجات حرارة وضغط، فتتحوّل هذه الصخور لتتخذ شكلاً وصفات مختلفة عن الأصلية، كما هو الحال بحجار الشست والنيس.

 

فوائد الصخور

  • تعتبر بعض مكونات الصخور مهمّة في القطاع الصناعيّ، كالكوارتز الذي يدخل في صناعة الزجاج والأحجار الكريمة والأصباغ.
  • يمكن استخدامها كمواد أوليّة في قطاع الإنشاء والبناء؛ للتقليل من أعباء النقل من الأماكن البعيدة.
  • تستخدم صخور الأرجوانيت لقطع البلاط وصناعة أحجار الزينة.
  • تستخدم لاستخراج المعادن وتنقيتها كما هو الحال في الدولوميت.
  • تدخل في صناعة المفرقعات الاستعراضية والمتفجرات ومنها السيليستيت.
  • تعدّ الصخور محابس نفطية ومخزناً لها؛ حيث تؤدي دوراً مهمّاً في تجميع النفط والحدّ من حركته في أي اتجاه.
  • تؤدي الصخور الرسوبيّة دوراً مهمّاً في تجميع المياه الجوفية في مكان واحد.
  • تحتفظ الصخور الرسوبيّة بالرواسب المعدنية المهمة للإنسان كالفوسفات.
  • تمنح الصخور منظراً جيولوجياً جميلاً للطبيعة وجاذباً للسياحة كما هو الحال بالصواعد والهوابط.
  • تعدّ سجلاً زمنياً لما شهده العالم من أحداث وأزمان قديمة النشأة.
  • التعرف على اتجاه الرياح في المنطقة.

 

المصدر





Source link

About Author