بعد عمر ال 60 يمكنك الحفاظ على سلامتك ونشاطك البدني ومقاومتك للمرض، فالتقدم في العمر ليس معناه الوهن والضعف وفقدان القدرات البدنية والصحية، فمن خلال ممارسات صحية يومية يمكنك الحفاظ على مستويات نشاطك وصحتك.


 


ذكر تقرير نشر في موقعquora أن هناك مجموعة من الممارسات الصحية التي إذا التزم بها كبار السن مكنهم ذلك من الحفاظ على مستويات نشاطهم وسلامتهم ووقايتهم من المرض والتعافي السريع عند التعرض لوعكات صحية، فضلا عن الحفاظ على سلامتهم النفسية ومزاجهم.


من أبرز هذه الممارسات والنصائح:


ـ اهتم بكونك نشيطا ولا تستسلم أبدا للنوم أو للراحة، بل اجعل النشاط البدني والحركه المستمرة هي أساس يومك.


 


ـ لا تتخلى عن رياضتك وإن كنت لا تمارس رياضة فعليك بالبدء بتمارين خفيفة مثل المشي أو السباحة وذلك لتقوية العضلات وتعزيز سلامة الأعصاب والحفاظ على كثافة العظام في مثل هذا العمر.


 


ـ لابد أن تهتم بالفحص الشامل الكامل والاختبارات الصحية وبمواعيدها ولا تهمل أبدا إجراءها للتأكد من سلامتك وتحديد الفيتامينات واللقاحات التي عليك الحصول عليها.


 


ـ اهتم في مثل هذا العمر بتعزيز سلامتك النفسية من خلال اختيار علاقات سليمة وهادفة وغير ضاغطة،  وإذا شعرت بأي مشكلات نفسية أو أعراض مثل العصبية أو الاكتئاب أو الرغبة في الانعزال فعليك باستشارة المختص النفسي.


 


ـ الهوايات تساعدك كثيرا على تعزيز سلامتك النفسية ومزاجك الجيد.


 


ـ النوم لساعات جيدة دون إسراف أو تفريط من الخطوات الهامة جدا للحفاظ على مزاجك وسلامتك وصحة جسدك.


 


ـ التغذية السليمة في هذا العمر من أهم الخطوات للحفاظ على صحتك وسلامتك اهتم بالفواكة والحبوب والخضراوات والدهون غير المشبعة بشكل متزن. 


 



Source link

About Author