كل عام يتم تشخيص ما يقدر بنحو 80 ألف مصاباً بسرطان المثانة ويموت أكثر من 16 ألف شخص، إنه رابع أكثر أنواع السرطانات شيوعًا بين الرجال والثامن الأكثر شيوعًا عند النساء، وفقًا لجامعة لـ Yale Medicine الأمريكية، ويمكن علاج سرطان المثانة في المراحل المبكرة، فى سلسلة “اطمن على نفسك” سنوضح الأشخاص المعرضين لخطر الإصابة بسرطان المثانة والأعراض التي يجب الانتباه لها، وفقا لما نشره موقع ” eatthis“.


1 –  الأنواع الثلاثة لسرطان المثانة:


يوضح المعهد الأمريكي للسرطان أن “هناك ثلاثة أنواع من سرطان المثانة تبدأ في الخلايا الموجودة في بطانة المثانة، وهذه السرطانات تسمى نوع الخلايا التي تصبح خبيثة (سرطانية):


سرطان الخلايا الانتقالية: السرطان الذي يبدأ في الخلايا الموجودة في الطبقة الداخلية للأنسجة من المثانة، هذه الخلايا قادرة على التمدد عندما تكون المثانة ممتلئة وتتقلص عند إفراغها، تبدأ معظم سرطانات المثانة في الخلايا الانتقالية، يمكن أن يكون سرطان الخلايا الانتقالية منخفض الدرجة أو عالي الدرجة.


سرطان الخلايا الحرشفية: السرطان الذي يبدأ في الخلايا الحرشفية (خلايا رقيقة ومسطحة تبطن داخل المثانة)، قد يتكون السرطان بعد عدوى طويلة الأمد.


السرطان الغدي: السرطان الذي يبدأ في الخلايا الغدية التي توجد في بطانة المثانة، تصنع الخلايا الغدية في المثانة مواد مثل المخاط. هذا نوع نادر جدًا من سرطان المثانة.


2 –  من هو المعرض لخطر الإصابة بسرطان المثانة؟

 


-التدخين هو عامل الخطر الأول وسبب الإصابة بسرطان المثانة، ووجدت بعض الدراسات أن التدخين مرتبط بسرطان المثانة أكثر من سرطان الرئة، الرجال أكثر عرضة للإصابة بسرطان المثانة مقارنة بالنساء في الواقع ، فإن الخطر هو 4 إلى 5 مرات أعلى.


-العمر عامل خطر آخر ، فكلما تقدمنا ​​في السن ، زاد خطر الإصابة بسرطان المثانة.


التعرض لمواد كيميائية معينة مثل الطلاء.


الالتهاب المزمن وتهيج المثانة، كما هو الحال في المريض الذي يحتاج إلى قسطرة طويلة الأمد لتصريف المثانة ، يؤدي إلى خطر الإصابة بنوع معين من سرطان المثانة بعد سنوات من التعرض.


3 -علامات التحذير من سرطان المثانة

 


رؤية الدم في البول حتى لو حدث مرة واحدة .


إذا أظهر تحليل البول السنوي وجود خلايا دم حمراء مجهرية في البول إذا كنت لا ترى دمًا في البول.


تغير مفاجئ في أعراض التبول أو نمطه المستمر، مثل زيادة تواتر أو تدفق البول.



Source link

About Author

Leave a Reply

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *