تبحث كل سيدة عن أفضل وأحدث الحلول العلاجية في عيادات الجلدية والتجميل، للحصول على بشرة جميلة وصحية ومتألقة، تعكس تأثير الزمن، وتعيدها أصغر بسنوات. ومن هذه الحلول تبرز البلازما والميزوثيرابي، حيث تحدّثت «سيدتي» مع طبيبة الجلدية والتجميل في عيادات المرجع الطبي، الدكتورة لجين أبو سعدة، لمعرفة المزيد حول فوائدهما المتعددة..

الدكتورة لجين أبو سعدة

البلازما

ما هي تقنية البلازما؟

البلازما هي سائل ذهبي اللون، مليء بالخلايا الجذعية المكثفة، التي تجدد البشرة وتمدها بمحفزات النمو، وتقلل علامات وآثار التقدم بالعمر.

كيف تتم تقنية البلازما؟

عند حضور المراجِعة لعيادة التجميل لعمل تقنية البلازما، يوضع كريم مخدّر موضعي لمدة 20 دقيقة إلى نصف ساعة، ثم يتم سحب الدم من المراجِعة بمقدار معيّن، ويوضع في أنبوب مخصّص. بعدها نضع الأنبوب في جهاز الطرد المركزي، ليتم فصل البلازما عن باقي مكوّنات الدم الأخرى، ثم تحقن البلازما في المنطقة المطلوب تحسينها وتجميلها.

في أي مناطق تحقن البلازما؟

مناطق حقن البلازما مختلفة، حسب ما يقرره الطبيب المعالج، وبعد الفحص، منها: الوجه، الرقبة، اليدان، كما تستخدم أيضاً لتحفيز نمو الشعر، وعلاج آثار الجروح، وخط الولادة القيصرية، والندبات، وتحسين الخطوط الرفيعة، وعلامات تمدد البشرة، وتخفيف الهالات السوداء تحت العينين، وزيادة المتعة الجنسية في منطقة الجي سبوت. بالإضافة إلى أنها تحقن في المهبل لزيادة الترطيب، وتجديد الخلايا لحالات الجفاف المهبلي، ولعلاج سلس البول.

ما هي فوائد البلازما على البشرة؟

بالنسبة لفوائد البلازما للبشرة فهي عديدة، منها تحسين نضارة البشرة، وزيادة إنتاج الكولاجين والإيلاستين، بخاصة لو تم حقنها باستخدام إبرة صغيرة الحجم. وهذا أفضل من استخدام الديرمابن، الذي هو عبارة عن إبر صغيرة الحجم مجهرية، لن تصل لطبقات الجلد العميقة، مقارنة بالحقن الذي يؤكد وصول البلازما لجميع طبقات الجلد.

هل من مخاطر لإجراء تقنية البلازما؟

مخاطر حقن البلازما قليلة جداً إلى معدومة، فهي تؤخذ من المراجِع لتحقن في جسمه هو. وهذا يضعف ويقلل من وجود الآثار الجانبية والحساسية الشديدة التي قد نواجهها خلال حقن مواد تجميلية أخرى. الكدمات قد تحدث، وهي شيء طبيعي، خاصة بعد الحقن باستخدام الإبرة.

ما الجديد في حقن البلازما؟

هناك نوع جديد من البلازما، وهو البلازما الذهبية، حيث تتم إضافة البلازما الى حمض الهايلورونيك أسيد، وهو حمض مستخدم بشكل مركز لإعطاء نضارة جميلة وفورية.

شخصياً، أستخدم البلازما الذهبية للعرائس، حيث يتم حقن البلازما الذهبية على 3 شهور، مع مدة 30 يوماً بين كل جلسة، وآخر جلسة تحدّد قبل موعد الزفاف بأسبوعين، للتأكد من خلو الوجه من الكدمات.

كيف كانت تجربة البلازما للعرائس؟

كل العرائس أطرين على جمال البلازما الذهبية، وأكدن لي عدم حاجتهنّ لوضع كريم الأساس خلال شهر العسل، وهذا شكل سبباً أكبر بالنسبة لي لاستخدامها للعرائس، وأنصحهنّ بها على الدوام. والدليل أنّ نتيجة البلازما تظهر على الوجه من اليوم التالي للحقن.

كيف يمكن تعزيز هذه النتيجة؟

للمحافظة على استمرارية النضارة بعد إجراء البلازما، أنصح بعمل جلسة مرة واحدة كل سنة، وأنصح أيضاً بضرورة احترام الروتين اليومي الموصى به من قبل الطبيب. شخصياً، أُحب إعطاء مراجِعاتي روتين عناية، وذلك يتم حسب نوع البشرة. ولكنّي أنصحهنّ بشكل عام بشرب المياه بكثرة، على أن لا تقلّ الكمّية عن 4 أكواب في اليوم، ووضع سيروم يحتوي على حمص الهايلورونيك مع فيتامينات مركزة، وتطبيق واق شمسي ومرطّب قبل الخروج من المنزل.

هل هناك حالات يرفض الطبيب المعالج خلالها إجراء جلسة البلازما؟

من بعض الحالات المرضية التي قد يرفض الطبيب عمل البلازما لها: تناول أدوية مضادة لتخثر الدم، الحمل، أمراض الدم، إذا لاحظت تهيجاً في البشرة. تتميز البلازما بنتائجها المبهرة مقارنةً بسعرها، حيث أنها أقل تكلفة من بعض العلاجات الأخرى التي قد تزول نتيجتها بعد أيام معدودة من عملها، كما تتميز أيضاً بقلة مخاطرها، وأمانها للمراجع.

تابعي المزيد: ما هي فوائد ابرة البروفايلو؟

الميزوثيرابي

ما هي تقنية الميزوثيرابي؟

الميزوثيرابي، من أشهر التقنيات المستخدمة للبشرة، وتتكون من فيتامينات ومعادن مختلفة، أو أنزيمات، أو هرمونات. تستخدم فيها إبر صغيرة، مثل تقنية الديرمابن، لوصول المادة إلى طبقات الجلد السطحية، والحصول على النتيجة المطلوبة.

لماذا تستخدم الميزوثيرابي؟

استخدامات الميزوثيرابي مختلفة، مثل تخفيف السيلوليت، وتقليل التجاعيد والتصبغات وعلامات تقدم السن، كما تستخدم أيضاً في تفتيح المناطق الحساسة، وفي تقليل تساقط الشعر.

ما هي مدةّ العلاج؟

المدة المطلوبة يقررها الطبيب المعالج، بعد تحديد الهدف من العلاج، وهي عادة تتراوح بين 4 إلى 15 جلسة، يفصل بين كلّ منها أسبوعان، ثم تصبح شهرية.

ماذا عن فترة التعافي؟

يعد الميزوثيرابي علاجاً غير عميق، بل هو سطحي على البشرة، لذلك، فإن فترة التعافي تكون سريعة. فبعد مرور ساعات يعود المراجِع إلى ممارسة الأنشطة اليومية كالمعتاد.

هل من آثار ظاهرة بعد الإجراء؟

بعد الجلسة يواجه المراجع احمراراً في المنطقة المعالجة، أو تورماً، أو كدمات، لذلك يجب وضع كريم مخصّص مضاد للبكتيريا، يصفه الطبيب المعالج. هنا أنصح بتمرير مكعّب من الثلج مصنوع من مياه شرب صحية، لمنع حدوث التهابات.

تابعي المزيد: علاجات تجميلية لإزالة تجاعيد اليدين Younger Hands

إبر النضارة

ما هي إبر النضارة؟

إبر النضارة بشكل عام تحتوي على حمض الهيالورونيك المركز غير مترابط الجزيئات، وهو حمض موجود أساساً في أجسامنا وبشرتنا بشكل طبيعي، فهو يساهم في توفير الليونة للأنسجة المحيطة به. ولكن للأسف، كلما تقدّمنا في العمر، قلّ هذا الحمض في بشرتنا، ما يؤدي إلى ظهور الخطوط السطحية، وبهتان البشرة، وذبولها. هناك إبر مختلفة تحتوي على هذا الحمض، يتم تحديد أنسب نوع لك حسب بشرتك، وموعد المناسبة التي ستحضرينها، لذلك الأفضل زيارة طبيبك قبل موعد المناسبة بشهر على الأقل، للتقليل من الكدمات وآثار الحقن.

ما هي مدة العلاج؟

ممكن حقن إبر النضارة كل شهر، أو كل 6 شهور، على حسب نوع الإبرة المحقونة.

كيف يتمّ حقن هذه الإبر؟

الحمض الهيالوروني يحب الماء كثيراً، فبمجرد حقنه في منطقة معيّنة، فهو يمتص الماء المحيط، ويعطي امتلاءً للأنسجة، ما يدعم ملامح الوجه الجميلة، ويساعد في إظهارها وإبرازها مرّة أخرى. كما يعوض الحمض المحقون ما خسرته الأنسجة بسبب التقدّم في السن، فيعيد إليها المرونة والترطيب والامتلاء والنضارة، بطريقة طبيعية لفترة طويلة.

في أي مناطق تحقن إبر النضارة؟

تستخدم إبر النضارة لحقن البشرة واليدين لتحسين ملمس ونوعية الجلد. وهي تحقن في الرقبة للتخفيف من الخطوط العرضية، وتقليل التجاعيد، كما تحقن في منطقة حول العينين لتقليل التجاعيد والهالات. بالنسبة لحقن اليدين، إذا كانت العروق بارزة واليد نحيفة، ممكن استخدام حقن الفيلر للتحسين من مظهرها.

هل من روتين عناية تنصحين به؟

شخصياً أنا أنصح دائماً باستخدام سيروم الهايلورونيك أسيد على الوجه والرقبة يومياً، بخاصة في النهار، للمحافظة على ترطيب البشرة ونضارتها.

أي نصائح تسدينها للسيدات؟

يجب على كلّ فتاة أو سيدة أن تقوم بما يلي:

  • زيارة طبيب الجلدية لمعرفة نوع بشرتك لعمل روتين يومي والالتزام به.
  • تطبيق مرطب مناسب للبشرة.
  • وضع واقٍ شمسي قبل الخروج من المنزل بعشرين دقيقة وكل ساعتين.
  • بعد وضع السيروم، استخدام الرول الحجري لتدليك الوجه والرقبة بحركات معينة، من داخل الخدود إلى خارجها، وثم من الأسفل إلى الأعلى، وللرقبة أيضاً.
  • يمكن تمرير الثلج على وجهك مرّة واحدة، لشد البشرة.
  • عدم نسيان الرقبة عند تطبيق الكريمات المرطبة والسيروم، حيث أنها جزء مهم تظهر عليها علامات التقدم في السن.

تابعي المزيد: حقن الحمض النووي..أحدث علاجات تجديد البشرة DNA Injections





Source link

About Author