الصحة العالمية: انخفاض إصابات كورونا بنسبة 21% فى إقليم شرق المتوسط



كشف الدكتور ريتشارد برنان، مدير الطوارئ الصحية الإقليمى، المكتب الإقليمى لشرق المتوسط، خلال مؤتمر صحفى اليوم الثلاثاء عبر الفيديو، أن المصابين بجدرى القرود عليهم عدم السفر لمدة 21 يوما، ولابد من رفع الوعى بمناطق المرور والسفر حتى يتم التعرف على الأعراض.


من جانبه قال الدكتور عبد الناصر أبوبكر، مدير برنامج الوقاية من مخاطر العدوى والتأهب لها، المكتب الإقليمي لشرق المتوسط، إن هناك بعض الأدوية المرخصة للجدرى تعالج جدرى القرود، لكن ليست متاحة على نطاق واسع، وهى غير متوافرة بإقليم شرق المتوسط، لذلك فنحن نعالج الأعراض فقط، مثلا: عند إصابة المريض بارتفاع فى درجة الحرارة يتم إعطاؤه خافضا للحرارة، ونخفف الألم والمضاعفات.


وقال الدكتور أحمد المنظري، المدير الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية لشرق المتوسط، إن فيروس كورونا لازال ينتشر بين المجتمعات، وعلينا الالتزام بالإجراءات الاحترازية، ومن ضمن هذه الإجراءات اللقاحات.


وأوضح أنه فيما يتعلق بجدري القرود فهو ينتشر خارج نطاق الدول التى ينتشر فيها، وهو ما دعا المنظمة أن تعتبره طارئة صحية عامة، ولابد من التركيز على الفئات التى ينتشر فيها المرض، والتعامل مع المصابين لكسر سلسة انتشاره بين المجتمع، والمنظمة تعمل لتوفير الاحتياجات الأساسية سواء الوقائية أو التشخيصية.



Source link

About Author

Leave a Reply

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.