الكوليسترول مادة شمعية موجودة في دمك يحتاج جسمك إلى الكوليسترول لبناء الخلايا السليمة، لكن المستويات المرتفعة من الكوليسترول يمكن أن تزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب.


 


وحسب ما ذكره موقع mayoclinic مع ارتفاع الكوليسترول يمكن أن تتطور ترسبات دهنية في الأوعية الدموية في النهاية، وتنمو هذه الرواسب ما يجعل من الصعب تدفق الدم الكافي عبر الشرايين و في بعض الأحيان، يمكن أن تنفجر هذه الترسبات فجأة وتشكل جلطة تسبب نوبة قلبية أو سكتة دماغية.


 


يمكن أن يكون ارتفاع الكوليسترول وراثيًا، ولكنه غالبًا ما يكون نتيجة لاختيارات نمط الحياة غير الصحية، ما يجعله قابلاً للوقاية منه وعلاجه يمكن أن يساعد اتباع نظام غذائي صحي وممارسة الرياضة بانتظام وأحيانًا الأدوية في تقليل ارتفاع الكوليسترول.


 


 


تشمل الحالات الطبية التي يمكن أن تسبب مستويات الكوليسترول غير الصحية ما يلي:


 


-فشل كلوي مزمن


-داء السكري


-فيروس نقص المناعة البشرية 


-قصور الغدة الدرقية


-الذئبة


يمكن أيضًا أن تتفاقم مستويات الكوليسترول بسبب بعض أنواع الأدوية التي قد تتناولها لمشاكل صحية أخرى، مثل:


 


-حب الشباب


-سرطان


-ضغط دم مرتفع


-فيروس نقص المناعة البشرية 


-عدم انتظام ضربات القلب


-زرع الأعضاء


عوامل الخطر


تتضمن العوامل التي يمكن أن تزيد من خطر إصابتك بمستويات الكوليسترول غير الصحية ما يلي:


 


تغذية سيئة، يمكن أن يؤدي تناول الكثير من الدهون المشبعة أو الدهون المتحولة إلى مستويات غير صحية من الكوليسترول توجد الدهون المشبعة في قطع اللحوم الدهنية ومنتجات الألبان كاملة الدسم غالبًا ما توجد الدهون المتحولة في الوجبات الخفيفة أو الحلويات المعبأة.

 


-بدانة إن وجود مؤشر كتلة الجسم (BMI) بمقدار 30 أو أكثر يعرضك لخطر ارتفاع الكوليسترول.


-عدم ممارسة الرياضة، تساعد التمارين الرياضية على تعزيز البروتين الدهني عالي الكثافة (HDL) في الجسم ، وهو الكوليسترول “الجيد”.

 


-التدخين قد يؤدي تدخين السجائر إلى خفض مستوى البروتين الدهني مرتفع الكثافة ، الكوليسترول “الجيد”.


 


يمكن أن يتسبب ارتفاع الكوليسترول في حدوث تراكم خطير للكوليسترول والرواسب الأخرى على جدران الشرايين (تصلب الشرايين). يمكن أن تقلل هذه الترسبات (اللويحات) من تدفق الدم عبر الشرايين ، مما قد يتسبب في حدوث مضاعفات، مثل:

 


-ألم صدر، إذا تأثرت الشرايين التي تمد القلب بالدم (الشرايين التاجية)، فقد تعاني من ألم في الصدر (الذبحة الصدرية) وأعراض أخرى لمرض الشريان التاجي.

 


-نوبة قلبية إذا تمزق اللويحات أو تمزق، يمكن أن تتشكل جلطة دموية في موقع تمزق اللويحات  تمنع تدفق الدم أو تنكسر وتسد الشريان في مجرى النهر إذا توقف تدفق الدم إلى جزء من قلبك ، فسوف تصاب بنوبة قلبية.


-السكتة الدماغية، على غرار النوبة القلبية ، تحدث السكتة الدماغية عندما تمنع الجلطة الدموية تدفق الدم إلى جزء من الدماغ.


 


يمكن أن تساعد نفس التغييرات في نمط الحياة الصحية للقلب التي يمكن أن تخفض نسبة الكوليسترول في منعك من الإصابة بارتفاع الكوليسترول في المقام الأول. للمساعدة في منع ارتفاع الكوليسترول، يمكنك:


 


-تناول نظامًا غذائيًا قليل الملح يركز على الفواكه والخضروات والحبوب الكاملة


-قلل من كمية الدهون الحيوانية واستخدم الدهون الجيدة باعتدال


-اخسر الوزن الزائد وحافظ على وزن صحي


-الإقلاع عن التدخين


تمرن في معظم أيام الأسبوع لمدة 30 دقيقة على الأقل


-السيطرة على التوتر


 


 


 


 



Source link

About Author

Leave a Reply

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *